من تولستوي إلى إدريس: أشهر الأسماء التي لم تحصل على نوبل للآداب

ليست الانتقادات الموجهة لاختيارات الفائزين بجائزة نوبل للآداب بالأمر الجديد، بل إنها بشكلٍ أو بآخر جزء من تقاليد الجائزة.

وبغض النظر عن انتقادات بعض الخيارات الغريبة، مثل رئيس الوزراء ونستون تشرشل والمغني الأمريكي بوب ديلان، فإن جائزة نوبل تعرضت منذ دورتها الأولى سنة 1901 لانتقادات بخصوص إهمال بعض الأسماء التي يجد كثيرون أنها الأحق بالفوز، وكان هذا الاسم في الدورة الأولى هو الكاتب الروسي ليو تولستوي، والذي كتب إليه 42 كاتباً وفناناً سويدياً، معبرين عن امتعاضهم سوء اختيار الأكاديمية السويدية، بعد فوز الكاتب الفرنسي سولي برودوم بالجائزة.

وحتى يومنا هذا ما زال عدم حصول الكثير من الأسماء على الجائزة يثير جدلاً واعتراضات كثيرة على خيارات القائمين على الجائزة، إليكم أشهر هذه الأسماء.

اقرأ المزيد على موقع رصيف22

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *