“غرب كنيس دمشق”: توثيق الأحداث الأقل شهرةً من التاريخ الصهيوني في سوريا

يوثق الباحث والمؤرخ سامي المبيض في كتابه “غرب كنيس دمشق: محاولات الحركة الصهيونية اختراق المجتمع السوري 1914 – 1954“، المحاولات المتكررة من الحركة الصهيونية لعقد اتفاقات مع القيادات المختلفة في المجتمع السوري، الحكومية منها والأهلية والمحتلة، بهدف تسهيل مهمتها في تأسيس الدولة العبرية على أرض فلسطين.

ويسرد الكتاب ما جمعه المؤلف من معلومات تفصيلية وموثقة عن التحركات الصهيونية تجاه المجتمع السوري في تلك الفترة، منها ما جاء من الأرشيفات المختلفة. ومنها ما حصّله المؤلف من خلال لقاءاته مع عدة شخصيات كانت حاضرة في الحياة السياسية السورية في النصف الأول من القرن العشرين قبيل الوحدة مع مصر.

من بينها وزير العدل في الجمهورية العربية المتحدة الراحل عبد الوهاب حومد، ومنير العجلاني وزير الدعاية والشباب في الحرب العالمية الثانية، وكذلك الأديب عبد السلام العجيلي، وشخصيات أخرى.

اقرأ المزيد على موقع رصيف22

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *